عروس
عروس

تفاصيل مؤلمة : عريس ينهار بشكل مفاجئ باكياً أمام عروسه في ليلة الدخلة.. ويعترف لها بكل شيء

وفقا لما تداولته الصحافة الغربية منها صحيفة  "ميرور" البريطانية ونقلتها صحف ومواقع عربية فقد انهار عريس فجأة امام زوجته وأخذ يكبي بشدة بسبب ذكرى عزيزة وغالية إلى قلبه .

وتفصيلا فإن هناك العديد من المفاجآت قد تحدث في حفلات الزفاف وتظل عالقة في الأهان، لعل هذا ما حدث مع شابة بريطانية تبلغ من العمر 29 عاما، حولت ليلتها إلى أغرب ليلة.

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

 التفاصيل التى ذكرتها الصحف تقول أنه ما أن انهي العروسان حفل زفافهما وعادا إلى منزل الزوجية، وبعد أقل من ساعين من الحفل، انهار العريس بالبكاء كالمفجوع في ليلة دخلته على عروسه، ورغم غرابة الموقف على العروس إلا أنها حولت تهدئته وأنها تحبه ولم ترتكب أي خطا يثير غضبه.

انهار العريس – بحسب الصحيفة الانجليزية- بين يدي عروسه، كاشفا عن السبب، معترفا لزوجته أنه بكى وأصيب بحزب شديد بعد تذكره والدته التي توفيت قبل شهرين من حفل زفافه و كانت تتمنى أن تراه في هذا اليوم.

 الشابة بالغة من العمر 29 سنة، ذكرت لصحيفة ميرور البريطانية أن ليلة زفافها كانت الأكثر بؤسا والأغرب من نوعها حيث قضت الليل كله في التخفيف عن زوجها الذي أصيب بانهيار فور دخولهما عش الزوجية، بدلا من مبادلتها الغرام والقبل.

الفتاة شعرت في بداية الأمر بالخوف عندما وجدت عريسها يجلس في ركن مظلم بالمنزل ويبكي، فحاولت تهدئته لتفهم سبب البكاء، فأول ما تبادر إلى ذهنها أنه غير قادر على القيام بواجباته الزوجية في ليلة الزفاف أو أنه غير مهتم بها أو بغيرها من النساء، لكن العريس فاجأها عندما أخبرها اشتياقه لوالدته والتي كانت تنتظر هذا اليوم ولكنها أصيبت بورم سرطاني في المخ وأخفت مرضها عليه حتى لا يقلق عليها وأخبرته بوضعها الصحي قبل أيام من وفاتها وأوصته عدم تأجيل حفل الزفاف وأن يقيمه في موعده وأن يظل متماسكا في الزفاف، لكنه لم يحتمل وانهار وانفجر في البكاء فور دخوله المنزل مع من اختارها شريكة لحياته.