قوات عسكرية في طريقها إلى مأرب
قوات عسكرية في طريقها إلى مأرب

سلاح جديد وفتاك يستخدمه الجيش الوطني في مأرب يربك حسابات الحوثيين ( تعرف عليه )

استخدم الجيش الوطني سلاح جديد في معاركه الدائرة في محافظة مأرب شرق اليمن وهو ما أسهم في تعزيز انتصارات مع الميلشيات المدعومة من ايران .

وطبقا لما نقله "المشهد اليمني" فقد عبر عدد من القيادات الحوثية عن قلقهم الشديد بعد إدخال الجيش الوطني ورجال المقاومة والقبائل سلاح جديد وفعال خلال المواجهات المسلحة في الجبهات الوقعة في محافظتي مارب و الجوف شرقي البلاد .

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

وقال مصادر مقربة من الحوثييناليوم الثلاثاء أن قلق شديد ينتاب القيادات الحوثية العليا بعد إدخال القوات التابعة للحكومة الشرعية سلاح جديد خلال المواجهات المسلحة في الجبهات الواقعة في محافظتي مارب و الجوف خلال اليومين الماضيين .

وأضافت المصادر أن القيادات الحوثية اشتكت من استهداف عربات مدرعة تابعة لهم أغلبها سيارات لاند كروزر تويوتا رباعية الدفع مصفحة محليا بالإضافة إلى عربات بي . تي . ار ، و بي. أم. بي روسية الصنع والتي أصبحت غير قادرة على الحركة بعد تعرضهن للتدمير من قبل الصواريخ الروسية الكورنيت والتي استهدفت خمس عربات حوثية مدرعة خلال اليومين الماضيين في جبهات الجوف ومارب .

وأكدت المصادر أن الحوثيين كانوا يعتمدون على إخفاء هذه العربات المدرعة عن أنظار مقاتلات التحالف العربي من خلال طلاء هذه العربات بنفس لون البيئة في مارب و الجوف باللون الصحراوي لكنها الآن غير قادرة على الاختفاء عن أنظار القوات التابعة للجيش الوطني .

هذا وحققت القوات التابعة للجيش الوطني تقدمات نوعية في جبهتي مارب و الجوف وخاصة في سلسلة جبال هيلان الشاهقة كما أنها استطاعت إبادة العناصر الحوثية في صحاري مارب و الجوف .