عادل إمام
عادل إمام

فنان مصري كبير أعتزل الفن وهو في قمة المجد بسبب اهانة تلقاها من عادل إمام .. لن تصدق من هو ؟

قال الممثل المصري محمد الشرقاوي، في حوار قديم له : أنه بالفعل وافق على لعمل مع عادل إمام، فقد كان كل حلمه أن يدعم مشواره بمشاركة الزعيم في أكثر من عمل حتى ينال بعضا من شهرته وانتشاره وخلال تصوير المشهد الأول من الفيلم وبخه عادل إمام بشدة أمام جميع العاملين في البلاتوه.

محمد الشرقاوي ممثل طيب القلب رسم البسمة على وجه الجمهور متعدد المواهب كان ممثلاً وشاعراً ويحب الرسم والنحت، أطلق عليه الجمهور لقب "الكوميديان الحزين"، أحد أبطال مسسلسل العرائس الشهير "بوجي وطمطم"، تداول رواد السويشال ميديا حكاية وفاته بأنه مات حزناً على نفسه بعد إهانة الفنان الكبير عادل إمام له في ثاني فيلم يجمعهما بعد فيلم "الأفوكاتو" واعتزل بعد مشهد إهانته مجال التمثيل.

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

اسمه الحقيقي محمد إسماعيل رشوان، ولد في قرية منشية رضوان بمحافظة الشرقية يوم 16 يناير عام 1954، ينتمي لعائلة فقيرة والده كان يعمل مزراع ووالدته ربة منزل لديه 12 من الأشقاء، اختار اسمه الفني ليصبح محمد الشرقاوي اعترافاً منه برد الجميل إلى الفنان جلال الشرقاوي الذي اكتشفه وكان صاحب فضل عليه في عالم التمثيل.

انتقل الشرقاوي بصحبة عائلته إلى القاهرة وعاش في حي شبرا، اكتشفه الاخصائي الاجتماعي بالمدرسة والذي أكد له أن بداخله موهبة فنية لابد أن تقدم إلى الجمهور، بدأ في تقديم عدد من المسرحيات المدرسية والاسكتشات في المدارس وهو في المرحلة الثانوية.

كانت انطلاقته الحقيقية أمام الجمهور من خلال العرض المسرحي "راقصة قطاع عام" مع الفنان يحيي الفخراني وسماح أنور وفؤاد خليل ومحمد الصاوي، وإخراج جلال الشرقاوي، بدأ أولى خطواته التمثيلية وكانت شهادة ميلاده مع الجمهور بعدما قدم دور "زقلط" في مسلسل العرائس الشهير "بوجي وطمطم".

قدم ما يقرب من 25 فيلماً سينمائياً أبرزها، الكداب وصاحبه، سرقوا أم علي، عمو فؤاد، لا أله إلا الله، بختك يا أبو بخيت، الأفوكاتو، إفرض المخبر، المياردير، في انتظار مغاوري، والكثير من الأعمال، تألق في العديد من المسرحيات وقدم ما يقرب من 40 عملاً مسرحياً.

شارك الشرقاوي الفنان عادل إمام للمرة الأولى في فيلم "الأفوكاتو" بطولة النجوم يسرا وصلاح نظمي وعلى الشريف وحسين الشربيني، وجسد من خلال أحداث العمل دور زوج إسعاد يونس شقيقة "عطية" التي جسدتها يسرا زوجة "حسن سبانخ" عادل إمام في الفيلم.

وتداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي قصة إهانة عادل إمام للفنان محمد الشرقاوي، وتقول القصة المنسوبة للشرقاوي إن الزعيم عادل إمام وبخه أمام الجميع في أول مشهد بينهما في فيلم جديد بعد فيلم "الأفاكوتو".

قرر الشرقاوي اعتزال الفن وقال في أحد تصريحاته الصحفية: "كان حلمي أن أدعم مشواري الفني بمشاركة الزعيم في أكثر من عمل حتى أنال بعضاً من شهرته وانتشاره، وخلال تصوير المشهد الأول من الفيلم وبخني عادل إمام بشدة أمام جميع العاملين في البلاتوه.. وانتظرت أن يرد المخرج لي اعتباري أمام الجميع، إلا أن المخرج لم تكن شخصيته بالقوة التي تسمح له بمحاسبة نجم بحجم وشهرة عادل إمام فشعرت بالاهانة الأمر الذي جعلني أغادر البلاتوه مردداً كرامتي ثم كرامتي ثم كرامتي".

ورحل محمد الشرقاوي نتيجة صدمة نفسية شديدة في يوم 6 مايو عام 1996 إثر إصابته بسكتة قلبية أدت إلى وفاته عن عمر يناهز 42 عاماً.