أحمد راتب في طفولته
أحمد راتب في طفولته

هذا الطفل أصبح أحد كبار نجوم السينما العربية قدم للفن أكثر من 300 عمل متنوع .. لن تصدق من هو ؟

نشرت صفحة على موقع تبادل الصور، انستجرام، صورة نادرة للفنان الكبير الراحل أحمد راتب وهو طفل، وبصحبته طفل أخر من المرجح أن يكون شقيقه.

وظهر أحمد راتب في الصورة بملامح طفوليه حيث كان يبلغ من العمر قرابة الـ 7 سنوات، ويتضح أنه كان ضعيف البنية قليل الوزن وكأن عمره أصغر من سنه بكثير.

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

وانهالت التعليقات على الصورة من قبل الجمهور الذين عبروا عن دهشتهم من ملامح أحمد راتب الذي ظل محتفظ بها بعدما بلغ من العمر 67 عامًا وهو سن وفاته، فلم تتغير ملامحه أبدًا، فلو رأيت الصورة ستعلم أنه أحمد راتب بدون علم أحد.

بدأ مشواره الفني وهو طفل حيث كان يمارس التمثيل في المدرسة، وقد نمت موهبته بالتمثيل عندما التحق بفرقة التمثيل بالجامعة أثناء دراسته بكلية الهندسة، ثم التحق بمعهد الفنون المسرحية وحصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت بدايته بالتلفزيون، ثم عمل بمسرح الطليعة والسينما. اتسم أداؤه بالبساطة وعدم التكلف. اشتهر بأداء الأدوار الكوميدية.

نال جائزة مهرجان الإذاعة والتليفزيون عن مسلسل أم كلثوم. شارك في أعمال الفنان عادل إمام. واستطاع أن يؤدي أدواراً جيدة.

شكل قاسماٌ مشتركا لمعظم أفلام الشباب الحديثة، ويعد الفنان أحمد راتب من أبرع الفنانين الذين أدوا الأدوار الهزلية اللاذعة للمجتمع. كانت آخر أعماله السينمائية فوبيا الذي انتهى من تصويره بالكامل وعرض عام 2017.

قدم للفن أكثر من 300 عمل متنوع، وتميز في أداء الأدوار الكوميدية من دون مبالغة ما جعله من الفنانين المتميزين.

رحل صباح يوم الأربعاء 14 ديسمبر 2016، الفنان أحمد راتب عن عمر يناهز 67 عامًا، بعد تعرضه لأزمة قلبية حادة .