سعاد نصر
سعاد نصر

سعاد نصر دخلت في غيبوبة لمدة عام وعندما أفاقت 5 دقائق وقعت المفاجأة.. ثم صمتت إلى الأبد ؟

رحلت سعاد نصر بعدما أجرت عملية شفط دهون في عام 2006، حيث دخلت في غيبوبة لمدة عام نتيجة جرعة تخدير زائدة، وفارقت الحياة في يناير 2007، تاركة خلفها مسلسلات وأفلام ومسرحيات قاربت 150 عملا.

وكشف المهندس محمد عبد المنعم زوج سعاد نصر، في أغسطس 2017، أنها استيقظت من غيبوبتها لمدة 5 دقائق وتحدثت إليه وأبلغته وصيتها.

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

وقال في تصريحات له، إنها "طلبت منه أن يدفنها سريعا، وأن يبقى أهلها لمدة ساعة كاملة أمام قبرها للدعاء لها بالرحمة بعد الرحيل، وقالت: (اللهم توفني مع الأبرار)، لتدخل بعد ذلك في غيبوبتها الأخيرة قبل وفاتها".

مكتشفها الفنان محمد صبحي والذي قدّمت معه أشهر أدوارها "مايسة" في مسلسل "يوميات ونيس" على مدار 5 أجزاء؛ قال عن وفاتها في حوار مع الإعلامي محمد الغيطي ببرنامج "صح النوم" (مارس 2018): "كانت ضحية إحدى العمليات، عشان التخسيس، وخبت عليّا، وقعدت تحاصر المسألة ومقالتش غير لهناء الشوربجي، وفوجئنا في ثانية باللي حصل".

أضاف: "سعاد كانت جميلة، وجه جميل، وشخصية جميلة، وروح جميلة، كانت بني آدمة على أعلى مستوى كإنسانة وفنانة، هي جزء كبير مني وتليمذتي، أنا اللي درتها عشان تدخل المعهد وبعد كده درست لها وأول ما اشتغلت كانت معايا".

تابع: "ساعات الواحد يكتئب لما يشوف متغيرات فيه، وده اللي حصل معاها، لكن عمر الإنسان ما يكتئب لما بيلاقي متغيرات نفسية أو سلوكية جواه، مع إننا محتاجين نكتئب لما نلاقي فينا سلوكيات مش على مبادئنا وعلى خلقنا".