عقيلة راتب وعماد حمدي
عقيلة راتب وعماد حمدي

لن تصدق .. هذه الفنانة تسببت بمعركة بين المصريين والانجليز وفقدت بصرها كاملاً خلال تصوير آخر أفلامها ( تفاصيل مثيرة )

تعد من أول نجمات الشاشة العربية واول سيندرلا لها اسمها الحقيقي كاملة محمد كامل ولدت فى 23 مارس 1916وتميزت ببرعتها فى تجسيدها لدور الأم، وفقدت بصرها خلال تصوير آخر أفلامها، وختارت لنفسها اسم عقيلة راتب بدلا من اسمها الحقيقي .

والدها أول مصرى يعمل بقلم الترجمة فى وزارة الخارجية لإتقانه 7 لغات أجنبية، فى سن الخامسة تسببت بمعركة بين المصريين والإنجليز بعدما حاولت قوات الاحتلال عام 1921 القبض على والدها ضربها أحد الجنود على رأسها فأغمى عليها فثار الأهالى وراح ضحية الاشتباك 5 شهداء.

|| المتممة أسفل العناوين الأكـثـر تصفحاً الآن :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

وحينما بلغت سن الـ14 عاما رفض والدها عملها فى الفن وضربها فانتقلت لبيت عمتها وقاطعها والدها ومن هنا اختارت لنفسها اسمها الفنى، فى شبابها كانت تغنى وترقص وتقدم الفن الاستعراضى فأطلق عليها لقب السندريلا قبل ليلى مراد وسعاد حسنى .

وفى آخر أفلامها "المنحوس" عام 1987 وقبل انتهاء التصوير أصيبت بالعمى فأصرت على استكمال مشاهدها وبعدها ابتعدت عن الفن حتى وفاتها فى 22 فبراير من عام 1992.