صفية العمري ووزير دفاع مصر الاسبق
صفية العمري ووزير دفاع مصر الاسبق

حكاية فنانة تزوجت سرًا من وزير دفاع مصر الأسبق .. بنى لها قصر أسطوري وتسبب لها في الشلل .. من هي ؟

في تفاصيل جديدة عن فنانة شهيرة وذلك خلافا لما يعلمه الجميع عن الفنانة "صفية العمري" أنها تزوجت مرة وحيدة من الفنان "جلال عيسى" وأنها لم تتزوج بعده أحدًا، وذلك على خلفية التصريحات التي تدلي بها في البرامج التلفزيونية، معللة ذلك بأنها لا تريد تكرار التجربة، ولكن هناك الكثير من الشواهد والمصادر المقربة تؤكد صحة زواجها من وزير الدفاع الأسبق "محمد عبد الحليم أبو غزالة" والذي تقلد هذا المنصب في عهدي السادات وحسني مبارك.

أكدت المصادر المقربة من الفنانة "صفية العمري" أنه قد انتهى بها المطاف إلى الزواج سرًا بوزير الدفاع الأسبق "أبو غزالة" وأصبحت سيدة القصر، ذاك القصر الذي بناه لها بشكل أسطوري، وبتصميم يليق بجميلة الجميلات وزهرة السينما.

 

 

 آخر أخبار العرب عبر Google News

 

حرص أبو غزالة على أن يجعل جميلته بعيدة عن الأعين، فقرر أن يتم تصميم هذا القصر بشكل خاص في المقطم، فتم الحفر لهذا القصر على عمق كبير للغاية، واعتلت أسواره كثيراً لدرجة أن مباني القصر لا تظهر من علو أسواره، واختفى عن الأعين.

بدأت نجومية الفنانة "صفية العمري" في ارتفاع، وقد كان المشير حريصاً على أن لا تترك زوجته العمل الفني، حيث أن اعتزالها في ذاك الوقت كان سيفتح الباب لعلامات استفهام كثيرة، وقد ظل هذا الزواج من المشير حبيس جدران قصر المقطم حتي وفاة المشير عام 2008 ورفضت أن تتاجر به وهو ما يؤكد أن صفية العمري كانت تحب المشير حباً حقيقياً وشرعياً.

وبعد أن رحل وزير الدفاع الأسبق حاولت "العمري" التركيز في أعمالها الفنية وإخراج طاقتها فيها إلا أن الحزن كان أقوي من العمل وانتصر المرض عليها حيث أصيبت بشلل نصفي في وجهها، فخضعت للعلاج لفترة طويلة إلى أن تحسنت حالتها، وابتعدت حاليا عن العمل الفني.